الأخبار المحلية

فوكة شرق تيبازة

تضامن منقطع النظير مع العائلات المقصية من عملية الترحيل

انتظم اليوم الأربعاء، العشرات من سكان بلدية فوكة الواقعة شرق ولاية تيبازة في اعتصام سلمي أمام مبنى البلدية، وبالموازاة مع ذلك هب آخرون لشل حركة السير على مستوى الطريق الموصل الى قلب المدينة بجوار مقر الدائرة، تعبيرا عن تضامنهم المطلق واللامشروط مع بعض العائلات المقصية من الاستفادة من سكنات جديدة في إطار عملية الترحيل التي تمت أمس إلى مشروع 100 وحدة سكنية اجتماعية.
وشهد محيط مقر البلدية، توافد العشرات من سكان ومواطني البلدية وخاصة من حيي بن دومي وسي امحمد بوقرة المعنيين بعملية الترحيل، للمطالبة بتوضيحات من طرف رئيس البلدية حول أسباب إقصاء بعض المعنيين المحتاجين لسقف يأويهم، على غرار أرملتين لا معيل لهما وعائلات أخرى وجدت نفسها خارج القائمة.
ورأى الغاضبون أن المقصيين يتوفرون على شروط الاستفادة، معبيرن عن خيبة أملهم وامتعاضهم جراء الإقصاء غير المبرر لهم، فيما رفض رئيس البلدية استقبال المحتجين بداعي غيابه عن مكتبه، لينوب عنه رئيس الدائرة الذي حاول تهدئتهم واستمع إلى انشغالهم.
من جهتنا حاولنا الاتصال بالمير للحصول على توضيحات أوفى عن المسألة إلا أن هاتفه الشخصي ظل مغلقا