أخبار الرياضة

تحدث مطولا عن تحديات ورهانات المنتخب الوطني

ألكاراز :"مهمتنا صعبة في التأهل إلى المونديال"

 أكد، اليوم، مدرب المنتخب الوطني الجديد، لوكاس ألكاراز، أن مهمته في تحقيق التأهل إلى كأس العالم 2018 صعبة جدا في ظل الظروف المحيطة بالكرة الجزائرية .

وكشف ألكاراز، في حوار مطول لموقع الإتحاد الدولي لكرة القدم، أنه بصدد جمع معلومات في المرحلة الحالية عن الكرة الجزائرية، من أجل تطبيق برنامجه على الميدان، قائلا:" لدي فرصة لتدريب منتخب مهم، وهو الجزائر، وأقوم في الفترة الحالية بالحصول على أكبر قدر ممكن من المعلومات عن كرة القدم الجزائرية، سواء بخصوص كرة القدم المحلية ولاعبيها، أو اللاعبين الناشطين في أوروبا، وكل هذا لتطبيق طريقتنا في العمل على أرضية الميدان وللتعرف على الأمور التي يجب تطويرها وأيضاً طريقة اللعب التي سنلعب بها على المستطيل الأخضر " .

وعن تصوره للمهمة التي تنتظر التشكيلة الوطنية في تصفيات كأس العالم، كشف ألكاراز أن صعوبة المهمة لا تعني التهاون في المواجهات المقبلة، وقال :" يجب الاعتراف أننا لا نملك الأولوية، لكن يجب علينا تقديم كل ما علينا ومحاولة الحصول على أكبر قدر ممكن من النقاط والانتصارات والقتال فوق الميدان في كل المباريات المتبقية من أجل أن لا نندم على أي شيء في النهاية ".

ووصف ألكاراز المواجهة التي تنتظر الخضر أمام المنتخب الزامبي بالمصيرية، مشيرا إلى أن لاعبي الخضر يدركون جيدا حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم على اعتبار أن مصيرهم سيتحدد في خمس أيام، وتابع يقول:" نفكر من الآن في مواجهتي زامبيا، وحسب تواريخ سنلعب مصيرنا في تصفيات كأس العالم خلال خمسة أيام فقط، لكن الأكيد أن اللاعبين واعين بمسؤوليتهم وبالصعوبة التي تنتظرهم، وبأهمية المواجهتين أمام زامبيا وهو نفس إحساس الطاقم الفني"،.

وأضاف " ولا أخفي أنني بحاجة إلى عدد كبير من اللاعبين لهذين المواجهتين، وأنا متأكد لو نتمكن من تجاوز عتبة زامبيا يمكننا التأهل، ونصل للمواجهات الأخيرة بمعنويات مرتفعة وبأكثر ثقة فوق الميدان من خلال تحقيق بعض الانتصارات المتتالية، أظن أننا سنواجه منافسينا بثقة أكبر في النفس".

** شرعنا في التحضر لمواجهة الطوغو

وعن المنافس المقبل للخضر منتخب طوغو، كشف ألكاراز أنه بصدد جمع معلومات عن المنافس من أجل التحضير الأمثل للمواجهة، متمنيا أن يكون لاعبوه في أحسن حال خلال هذا اللقاء، مصرحا :" بدأنا التحضير لمواجهة طوغو من خلال المعلومات التي جمعناها عن الخصم من المباريات التي لعبها من قبل، ونقوم أيضا بجمع أكبر قدر ممكن من معلومات عن لاعبينا، وتحضيرالمباراة بجدية كبيرة وخاصة تحضير لاعبينا على التركيز العالي للعب المباراة بأكبر قدر ممكن من التنافسية والجاهزية من جانبنا".

** دربت عدة أفارقة والجو حار حتى في جنوب إسبانيا

   وفي ختام حواره، طمأن الناخب الوطني عشاق الخضر من أن التحفظات المطروحة بخصوص نقص خبرته إفريقيا، لن يكون لها تأثير على عمله الميداني وقدرته على تحقيق الأهداف المسطرة، وقال :" دربت العديد من اللاعبين الأفارقة، ودربت أيضاً أكثر من لاعب جزائري، ولا أظن أن هذه النقطة ستؤثر على مشواري كمدرب للمنتخب الجزائري، أما بخصوص المناخ الحار في القارة السمراء، ففي جنوب أسبانيا "الأندلس" أيضاً الجو حار ويتسم بنفس الظروف المناخية التي تتحدثون عنها في أفريقيا ".