فيما شرع نوابه في جولات ‘’ماراطونية’’ بكل من البليدة، جيجل وعين الدفلى

‘’الأفافاس’’ يناقش الأوضاع الحالية للبلاد في ندوة وطنية بتمنراست

شرعت جبهة القوى الاشتراكية ‘’الأفافاس’’ وفي إطار سلسلة اللقاءات التي تنظمها عبر مختلف ولايات الوطن، في تنظيم ندوة وطنية تطرق من خلالها المشاركون الى الاوضاع الحالية التي تشهدها البلاد والساحة السياسية بالخصوص.

ونقلت مصادر إعلامية أمس أن حزب جبهة القوى الإشتراكية نظم ندوة نقاش بولاية تمنراست حول الأوضاع الحالية التي تشهدها المنطقة خاصة في الفترة الأخيرة والتي شهدت حراكا شعبيا كبيرا بسبب ملف الغاز الصخري، بالاضافة الى سلسلة التطورات التي تشهدها البلاد. وأضافت المصادر ذاتها أن كل من الأمين الوطني الأول محمد نبو والعضو القيادي في الافافاس علي العسكري هما من سينشطان التجمع في قاعة الإجتماعات بفندق بورنان. وأكدت مصادر من الحزب أن الأفافاس سيعرض على المشاركين نتائج مشاوراته حول’’ ندوة الإجماع الوطني’’ التي يسعى الأفافاس لعقدها وجمع كافة الأطياف على طاولة الحوار لانهاء حالة التأزم التي تشهدها البلاد. ومن جهة أخرى كشف المصدر عن ثلاثة لقاءات سينشطها النواب على مستوى كل من ولاية جيجل، البليدة وعين الدفلي، ففي الولاية الأولى سينشط اللقاء كل من حمروش فاطمي صابرة وعباس عبد الحميد وهذا بحضور ممثلين عن المجتمع المدني والمواطنين، اما بولاية البليدة فإن الوفد يضم كل من نورة محيوت، ثاميلة موساوي وبركان نور الدين الذين سينظمون ندوة نقاش على مستوى المقر الفيدرالي للحزب، في حين باشر كل من بن عامر بلقاسم، وديدوش حمو في تنظيم لقاء مع المجتمع المدني وذلك على مستوى مقر الحزب الواقع بخميس مليان .، حيث ينتظر أن يتطرق المشاركون الى عديد القضايا التي تهم الحزب والساحة السياسية.