الأحداث الإقتصادية

صندوق الضمان الاجتماعي عالج 60 مليون وصفة طبية في 2016 

جهاز مراقبة العطل المرضية نجح في محاربة الغش والمحاباة

كشف مدير الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للأجراء عن تحقيق أرباح معتبرة تقارب 1 مليار دج في 2017 بفضل الجهاز الجديد لمراقبة العطل المرضية.

  وقال المدير العام للصندوق، حسان تيجاني هدام، على هامش اليوم الثاني والأخير لأشغال المؤتمر الوطني الخامس والمؤتمر المغاربي الثالث حول الطب العام وطب العائلة، المنعقد بوهران أمس،  "منذ وضعنا الإجراء الجديد لمراقبة العطل المرضية، لاسيما في إطار مكافحة العطل المرضية التي تمنح بالمحاباة، حققنا نتائج حسنة".

وأعتبر نفس المسؤول بأن نظام مراقبة العطل المرضية الذي اعتمدته مصالح الصندوق "أكثر صرامة نوعا ما"، لاسيما عن طريق المراقبة الإدارية والمراقبة البعدية والتلقائية، داعيا الأطباء العامين والأخصائيين إلى وصف ملائم بالنسبة لصحة السكان.

وأبرز تيجاني هدام أن منح العطل المرضية بالمحاباة يتسبب في أضرار للعلاجات وبالتكفل بالمؤمنين اجتماعيا ويمس منظومة الضمان الاجتماعي وتوازنها وديمومتها.

وقال المتحدث إنه على سبيل المثال عالج الصندوق الوطني للتأمينات الاجتماعية للأجراء العام الماضي أكثر من 60 مليون وصفة طبية بتكلفة تقدر بحوالي 176 مليار دج، لافتا إلى أن هذه الأرقام تبقى مستقرة مقارنة مع السنوات السابقة.