قال إن الجزائر أنشأت قاعدة صناعية صيدلانية متطورة

بن باحمد: إنتاجنا يغطي 55 بالمائة من احتياجات سوق الأدوية

  أكد رئيس المجلس الوطني لعمادة الصيادلة، الدكتور لطفي بن باحمد، أن نسبة الإنتاج الوطني من الأدوية تمثل 55 بالمائة من احتياجات البلاد، مؤكدا أن الجزائر أصبحت اليوم نموذجا للصناعة الصيدلانية في إفريقيا، خاصة و إنتاجها يفوق إنتاج تونس والمغرب.

وأوضج بن باحمد، اليوم الثلاثاء، على أمواج الإذاعة الوطنية، أن الجزائر أنشأت لنفسها قاعدة صناعية صيدلانية متطورة، فهي تملك أكثر من 80 وحدة إنتاج ومخبر وطني لمراقبة المواد الصيدلانية يعد مرجعا لمنظمة الصحة العالمية، بالإضافة إلى نظام تأمين اجتماعي متطور ومعمم، وكلها مؤهلات تضعها في موضع الريادة والمساهمة بخبرتها في تطوير الصناعة الصيدلانية الإفريقية وضبطها، مشيرا إلى أن حجم تجارة الأدوية في إفريقيا يقدر بـ 35 مليار دولار، وهو ما يعادل 3 إلى5 بالمائة من الاستهلاك العالمي.

 وتطرق بن باحمد للمنتدى الدولي للصيدلة في طبعته الـ 18 والذي سيعقد بالجزائر ما بين 14 و 16 ماي القادم، مشيرا إلى أن تطوير الصناعة الصيدلانية وجودتها بإفريقيا وتعزيز السياسة الصيدلانية الوطنية والقارية ستكون أبرز أهدافه بحضور 3آلاف مشارك من 32 دولة سيركزون على الحكم والتسيير الراشد وتطوير الصناعة الصيدلانية في الجزائر وإفريقيا.